ما هي أسباب مرض “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” ؟ Causes of osteoporosis

ما هي أعراض مرض هشاشة العظام؟ What are the manifestations of osteoporosis
فبراير 25, 2021
لماذا تحدث هشاشة العظام في النساء أكثر من الرجال؟
فبراير 27, 2021
إظهار الكل

ما هي أسباب مرض “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” ؟ Causes of osteoporosis

مرض “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”  ينقسم إلى قسمين كبيرين حسب سبب المرض. وهذان القسمان هما

 

هشاشة العظام الأولية:

هي الهشاشة التي تنتج عن تقدم العمر ، مع عدم وجود أي سبب آخر ، وتصيب السيدات والرجال.   

    • السيدات بعد سن انقطاع الدورة الشهرية: بسبب نقص هرمون الاستروجين.

    • السيدات بعد عمر الخمسين: بسبب التقدم في العمر.

    • الرجال بعد عمر الستين: بسبب التقدم في العمر.

“هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” الأولي هو النوع الأكثر حدوثا بين الرجال والنساء.

 

هشاشة العظام الثانوية:

هي الهشاشة التي تنتج عن أي سبب أخر غير تقدم العمر أو انقطاع الدورة الشهرية ، وتصيب السيدات والرجال في أي عمر حسب السبب. الأسباب كثيرة وتشمل:

1- الكورتيزون: الكورتيزون يكون أحيانا منقذا للحياة في علاج بعض الأمراض مثل الربو والالتهاب المفصلي الروماتويدي. ولكنه يسبب  “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” عند أخذها لفترة طويلة من الزمن

2- أدوية الصرع

3- مضادات الحموضة

4- مسيلات الدم (الهيبارين)

5- أدوية علاج السرطان

6- أدوية إنقاص المناعة في حالة زراعة الأعضاء

 

 

7- ما هي عوامل الخطورة لمرض”هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” ؟

 

عوامل متعلقة بالمريض

1- العمر: يبدأ حدوث “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” بعد عمر الأربعين عاما وكلما تقدَّم العمر، زادت خطورة الإصابة بهشاشة العظام

2- النوع: النّساء أكثر عرضة للإصابة من الرجال.

2% من الرجال فوق سن الخمسين يعانون من “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

50% من النساء فوق سن الخمسين يعانون من “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

3- الوراثة والتاريخ العائلي:

“هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”  ليست مرضا وراثيا ، ولكنها تحدث بنسبة أعلى في السيدات التي تعاني والدتها أو أختها من هشاشة العظام.

4- العرق: النساء والرجال من العرق الأبيض والآسيوي أكثر تعرضاً للإصابة ب”هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

5- حجم هيكل الجسم: الرجال والنساء ذوي هياكل الجسم الصغيرة أكثر عرضةً لهذه الخطورة؛ لأن كتلة العظام لديهم عادة ما تكون أقل وتتناقص مع تقدمهم في العمر.

6- انقطاع الدورة الشهرية: بعد أن تصل المرأة إلى سن انقطاع الدورة الشهرية تفقد المرأة الكتلة العظمية بمعدل أعلى من الرجل ، إذ يصل هذا المعدل عند المرأة إلى 3% سنوياً (1% سنويا في الرجال) .

السبب في زيادة حدوث الإصابة بمرض”هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”  بعد سن انقطاع الدورة الشهرية  هو إنخفاض إنتاج هرمون الإستروجين في جسم المرأة انخفاضاً كبيراً. وهذا الهرمون يساعد على بناء العظام ، ونقصه يؤدي إلى “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”

7- الحمل أكثر من 3 مرات على التوالي

8- النساء اللواتي لم يحملن أو لم ينجبن أطفالا

9- عدم الإرضاع مطلقا

10- الإرضاع لمدة تزيد عن ستة شهور دون تغذية سليمة.

 

عوامل تتعلق بنمط الحياة

1- التغذية: يمكن أن تبدأ هشاشة العظام في عمر مبكر إذا لم يحصل الشخص على القدر الكافي من الكالسيوم (أقل من جرام واحد يوميا) ومن فيتامين د

تزدادُ احتماليةِ الإصابةِ بهشاشةِ العظامِ في الأشخاصِ الذين لديهم:

نقص في تناوُل الكالسيوم: انخفاض مدخول الكالسيوم الى الجسم يسبب خفض كثافة العظام، والفقدان المبكر للعظام وبالتالي يسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”

اضطراب الشهية: سوء التغذية ونقص الوزن أقل من الوزنِ الطبيعيِّ يسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” في كلٍ من الرجالِ والنساء.

جراحة الجهاز الهضمي:جراحات السمنة تقلل التي تقلل حجمِ المعدة تقلل كميةَ مساحةِ السطحِ المُتاحة لامتصاصِ العناصرِ المغذية بما في ذلك فيتامين د والكالسيوم وباقي المعادن المهمة لصحة العظام.

إن الكالسيوم وفيتامين د مواد هامة جدا يحتاجها الجسم للحفاظ على عظامك قوية وصحيحة. ويوصى بالإكثار من تناول الكالسيوم وفيتامين د في الأطفال والمراهقين والنساء المرضعات وبعد سن إنقطاع الدورة الشهرية.

2- التدخين: التدخين يزيد من سرعة فقدان العظم.

3- تناول المشروبات الكحولية

4- تناول القهوة بكميات كبيرة

5- تناول الأطعمة الغنية بالألياف بكميات كبيرة

6- قلة الحركة: الأشخاص الذين يقضون معظم الوقت في الجلوس أو النوم دون ممارسة نشاط بدني كبير يكونون أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام مقارنةً بالأشخاص الأكثر نشاطًا.

7- نقص التمرين وعدم ممارسة الرياضة: التمرين لن يعيد الكتلة العظمية المفقودة ، ولكنه يبطئ فقدان المادة العظمية.

التمرين يساعد على الحفاظ على الصحة البدنية بوجه عام ، وقوة العضلات ، والقدرة الحركية ، والمرونة.

أي تمرينات للوزن والأنشطة التي تعزز التوازن والموقف الجيد تعود بالنفع على عظامك، ولكن المشي والجري والقفز والتمرينات الهوائية ورفع الأثقال هي تمرينات مفيدة بشكل خاص.

والتمرين في حد ذاته قد يقلل من مخاطرة حدوث كسور الورك والرسغ بعد السقوط.

8- قلة التعرض لضوء الشمس: ضوء الشمس يساعد جسمك على تصنيع فيتامين د ، وهو فيتامين ضروري لحفظ عظامك قوية وصحيحة. ومع التقدم في السن ، فإن الناس يمتصون كميات أقل من فيتامين د من الطعام. ومن هنا تزداد أهمية التعرض لقدر كاف من ضوء الشمس بهدف مساعدة الجسم على تصنيع واستخدام فيتامين د.

 

عوامل مرضية أو تناول بعض الأدوية

1- الأدوية: تناول أنواعٍ معيّنة من الأدوية لفترات طويلة مثل الكورتيزون وأدوية الصرع ومضادات الحموضة ومسيلات الدم (الهيبارين) وأدوية علاج السرطان وأدوية إنقاص المناعة في حالة زراعة الأعضاء.

2- أمراض الجهاز الهضمي وسوء الامتصاص

3- الأمراض النفسية: مثل فقدان الشهية العصبي الذي يؤدي إلى اضطراب الشهية وعدم انتظام تناول الطعام

4- الفشل الكلوي المزمن ( Chronic renal failure)

5- أمراض الكبد ( Liver disease)

6- السرطان

7- الذِّئبة.

8- الروماتويد.

9- أمراض الغدد الصماء

يزداد معدل الإصابة ب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” في الأشخاص الذين لديهم هرمونات معينة أكثر أو أقل مما ينبغي في أجسامهم. ومن أمثلتها:

1- نقص الهرمونات الجنسية: انخفاض مستويات هرمون الجنس يضعف العظام.

– انخفاض مستويات هرمون الإستروجين عند النساء عند انقطاع الطمث هو أحد أقوى عوامل خطر الإصابة ب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام” .

– انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون عند الرجال مع تقدُّمهم في العمر يسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

– أدوية علاج سرطان البروستاتا التي تقلل من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال ، تسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام

– أدوية علاج سرطان الثدي التي تقلل من مستويات هرمون الإستروجين لدى النساء؛ تسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

 

2- زيادة نشاط الغدة الدرقية:زيادة إفراز هرمون الغدة الدرقية يزيد من فقدان العظم ويسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

يمكن أن يحدث هذا إذا كانت الغدة الدرقية لديك مفرطة النشاط، أو إذا كنت تتناول الكثير من أدوية هرمون الغدة الدرقية لعلاج قصور الغدة الدرقية.

 

3- زيادة نشاط الغدد الجاردرقية. ( Hyperparathyroidism)

زيادة إفراز هرمون الغدة الجاردرقية (  parathyroid hormone) يزيد من فقدان العظم ويسبب “هشاشة العظام” أو “وهن العظام” أو “ضعف العظام”.

 

4- زيادة نشاط الغدة الكظرية

5-( Adrenal glands): متلازمة كوشنج ( Cushing syndrome)

– زيادة إفراز هرمون الكورتيزول من الغدة

– تناول الأدوية الستيرويدية لفترات طويلة

4 Comments

  1. يقول Lxzvbj:

    stromectol ivermectin 3 mg – stromectol 15 mg buy ivermectin uk

اترك رداً على Lxzvbj إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *